ماي 24, 2022

دعا المستشار الإعلامي، أمين التخطيط الإستراتيجي لرئيس حركة العدل والمساواة السودانية محجوب حسين، لضرورة التوافق بين جميع مكونات الشعب السوداني دون ميول أو إقصاء.

وقال حسين في تصريحات بمطار الخرطوم عقب وصوله من المهجر  وفق صحيفة الصيحة “حملنا السلاح ليس حباً أو بحثاً عن سلطة ولكن لتحقيق مبدأ المواطنة”، وأضاف بأن للحركة إرث نضالي يشهد به الجميع صنعته عبر النضال والدم.

وشدّد على أنه يجب إبعاد مصطلحات “الأنا وحب الذات” عن القاموس السياسي، ولفت إلى أن حقوق المواطنة أُس مشاكل السودان منذ العقود الماضية.

وطالب أهمية إتباع فكرة التوافق الوطني، وأكد أن السودان يحتاج لكافة أبنائه دون إقصاء حتى يخرج من مستنقع الأزمات الماثلة الآن.

وأوضح حسين أن الشعب السوداني أنجز ثورته العظيمة عبر السلمية بشهادة العالم أجمع، ونادى الجميع بالعمل على تأسيس سودان وفق معطيات الدولة الحديثة  للعبور إلى الأفضل.

وكان في استقبال محجوب حسين بمطار الخرطوم الدولي قيادات وأعضاء حركة العدل والمساواة السودانية. ويذكر أنه خرج مغاضبا إبان فترة اتفاق سلام أبوجا لينضم إلى حركة العدل والمساواة، ويعتبر من السياسيين البارعين والثوريين الرافضين للتهميش في المناطق الطرفية، ويعود إلى البلاد اليوم بعد غياب لأكثر من (16) عاماً من مهجره في العاصمة البريطانية لندن.